ماهي الحرية المالية | طرق تحقيق الحرية المالية

ماهي الحرية المالية

وردت العديد من التعريفات حول الحرية المالية، هل قابلت هذا المصطلح أثناء رحلتك في التداول؟

ربما واجهت الكثير من التعريفات حوله، التي لا تتفق أي منها مع الآخر، ولكن الأمر المشترك فيما بينهم، أن الحرية المالية هي المرحلة التي يمكن أن تصل لها بعد أن تتساوى قيمة أرباحك مع نفقاتك.

انتظر! هذا ليس كل شئ حول الحرية المالية، حيث أن هناك العديد من الاستراتيجيات والمراحل التي تحتاج أن تمر بها حتى تحقق هذا الأمر.

من خلال اتحاد المستثمرين العرب نقدم لك الشرح الكافي والوافي حول الحرية المالية، وعلاقتها بالادخار وطريقة الوصول لها بنجاح.

سجل واحصل على استشاره مجانيه حول تحقيق الحريه الماليه داخل المملكه

معنى الحرية المالية

المقصود بالحرية المالية هو مفهوم حديث تم تداوله بكثرة في هذه الأيام، ويعرف بأنه القدرة على المعيشة بمستوى معيشي مُرضٍ بدون الاضطرار إلى العمل أو الاعتماد ماليًا على الآخرين، وفقًا لهذا التعريف، يكون معنى الحرية المالية مختلفا من شخص إلى آخر، يرى البعض أن الحرية المالية هي القناعة بدخل يحقق المعيشة الكريمة كالأكل والشراب والمسكن وبعض من رفاهيات الحياة، بينما يرى آخرون خلاف ذلك من وجهة نظرهم في رفاهية الحياة. على أي حال، الحرية المالية هي هدف لكثير من الأشخاص، بحيث يكون هدف العمل هو تحقيق الرضا عن النفس فقط، بدون أن يكون المال هدفًا من ورائه.

تعريفات متعددة لمفهوم الحرية المالية

كما وضحنا في المقدمة الحرية المالية تشمل مجموعة من التعريفات، فلا يوجد تعريفا واحدا شامل وواضح يمكن أن يتم الإعتماد عليه بشكل تام، ومن هذه التعريفات الآتية

  • الحرية المالية هي حالة تواجد ثروة شخصية تكفي للعيش، بدون الإحتياج إلى العمل باستمرار للضروريات الأساسية، بالنسبة لبعض الأشخاص المستقلين ماليًا، فأصولهم تولد دخلًا قائمًا على الأصول و / أو تدفقًا نقديًا يساوي أو يتجاوز نفقاتهم.
  • الحرية المالية هي تلك الحالة التي لا يكون الشخص فيها محتاج للعمل لكي يحافظ على نفس مستوى المعيشة مثلك، ببساطة هذا ما يمكن أن نسميه تقاعد القرن الحادي والعشرين.
  •  الحرية المالية هي التي لا يكون للأموال أي تأثير على ما ترغب القيام به، عندما لا تكون الأموال هو المشكلة، هل سوف تستمر بالعمل في ذات الوظيفة التي تقوم بها في الوقت الحالي؟ هل سوف تعمل في مجال تحبه؟ هل سوف تسافر حول العالم؟ عندما يمكنك اتخاذ مثل تلك القرارات بدون أن يؤثر المال على قرارك، فأنت إذا تعيش الحرية المالية.

للحصول على افضل النصائح والتوصيات حول طرق تحقيق الحرية المالية الآن

كيف احقق الحرية المالية

من الضروري أن تعرف أهمية الخطوات المستمرة لكي تقوم بـ تحقيق الحرية المالية والوصول لهدفك النهائي، يوجد مجموعة من الخطوات المهمة والعامة يمكنك أن تتبعها، فتعتبر تلك الخطوات ليست مهمة يجب على الجميع القيام بتنفيذها، لكنها خطوات من الممكن استخدامها لتخطيط طريقك للوصول للحرية المالية، وهي كالاتي

  • سداد ديونك، وخاصة الديون غير المخططة مثل ديون بطاقات الائتمان.
  • زيادة في المبلغ المدفوع على الديون المخططة (القروض) سوف يساعدك على تقليل فترة الدين وتقليل أرباح الدين.
  • ابدأ في الادخار بغرض إيجاد مدخرات كافية للقيام بدفع تكاليف معيشتك الشهرية على الأقل لعدد من الأشهر.
  • ابدأ في الادخار بغرض الاستثمار، فيمكنك أن تبدأ بمبلغ ادخاري في حساب توفير مع البنك الذي تقوم بالتعامل معه، وعندما تصل لمبلغ كافٍ، قم بتحويل هذا المبلغ إلى أغراض الاستثمار.
  • استثمر في استثمارات تتناسب مع الخطة المالية الخاصة بك لكي تحقق هدفك.
  • القيام بزيادة ضخ الأموال في الحسابات الاستثمارية الخاصة بك لعملية تسريع بلوغ الهدف.

كيفية الوصول للحرية المالية عن طريق التداول

كرس أنتوني روبينز فصل كامل للحرية المالية في كتابه المعروف”قدرات غير محدودة”، يحتوي على وصايا يصل عددها لنحو خمس وصايا لبناء صرحك المالي ولتحقيق الثراء من التداول والإستثمار، المال من الأشياء التي يرغب فيها العديد ويسعون لها لما لها من أهمية كبيرة في تحقيق السعادة والنجاح.

يحتفل الناجحون علنًا بجهودهم في السر بعيدًا عن أعين الجمهور هذا ما قاله أنتوني روبينز وهذه الوصايا تتحقق في خطوات بسيطة لتحقيق الحرية المالية وهي كالتالي:

1- تعلم كيفية التعامل مع الفشل

إذا كنت ترغب في الحصول على ما ترغب وتتمنى، ولضمان الحرية المالية على المدى الطويل، فيجب أن تتعلم كيفية الإستفادة من الفشل، فأحد مفاتيح النجاح هو الفشل، والدليل على هذا إذا نظرت لأي نجاح كبير، سوف تجد أن صاحبها قد فشل ذريعًا، وأي شخص يخبرك بخلاف ذلك لا يعلم أي شي عن الإنجاز.

فالبرمجة اللغوية العصبية لا تؤمن بشيء يسمى الفشل، بل هي تحدٍ وفرصة، والنجاح في الغالبً ما يكون مخفيًا على الجانب الآخر من الفشل ، وللأسف بعض الأشخاص لا يصلون إلى الوجه الأخر للفشل، لذلك من يفشل في تحقيق أهدافه عادة ما يمنعه من الفشل، اتخذ الخطوات اللازمة التي تدعمهم للمضي قدمًا في اتجاه أحلامهم.

2- تعلم كيفية التعامل مع الرفض

يبدأ أنتوني روبينز تلك الوصية بالسؤال عما إذا كان يوجد كلمة في اللغة البشرية لها تأثير أقوى وتأثير أكبر من تلك الكلمة الصغيرة “لا”، واعتبر أن التحدي الأكبر الذي يواجهه الناس هو أنهم لا يتمكنون من التعامل مع كلمة “لا”، وقال إن أفضل رجال الباعة هم من واجهوا الرفض كثيرا عن غيرهم، وهم من يتلقون كلمة “لا” ويستخدمونها كوسيلة دفع للوصول إلى “نعم” التالية.

هنا يلخص نصيحته: إذا كنت تريد أن تحقق النجاح، إذا كنت تريد الوصول إلى الحرية المالية، فعليك أن تعرف كيف تقوم بمواجهة الرفض، وأن تتعلم كيف تقوم بتجريد هذا الرفض من قوته وسلطته، يعطي مثالا للممثل الأمريكي الشهير سيلفستر ستالون (رامبو) الذي قام بتحقيق نجاح كبير ومذهل في أفلامه، وهذا النجاح ما كان ليتحقق لولا قدرته على الصمود أمام الرفض بعد الرفض، فبدايته في التمثيل كان قد رُفض عددًا مرات لا تتخيلها.

لذا لا يوجد نجاح حقيقي دون رفض، كلما قمت بمواجهة الرفض، كلما تحسنت، وكلما تعلمت أكثر، وكلما اقتربت من النجاح.

3- مفتاح الثروة هو أن تكون أكثر قيمة

الطريقة الوحيدة والأكثر أهمية والقادرة على زيادة الدخل الخاص بك هي أن تجعل نفسك ما تستطيع من إضافة قيمة حقيقية إلى حياة الناس، وهذا سيجلب لك النجاح والحرية المالية بالطبع. فعلى سبيل المثال: لماذا يتقاضى الطبيب أجرًا أعلى من أجر البواب؟ فالإجابة بسيطة: لأن الطبيب يقوم بإضافة قيمة أعلى، فعمل بجد أكثر وطور نفسه ليصبح أكثر قيمة من حيث قدرته على إضافة قيمة قابلة للقياس إلى حياة الناس، فيمكن لأي شخص أن يفتح باب واحد، لكن يمكن للطبيب أن يفتح أبواب الحياة.

4- امتلاك المزيد من المهارات والقدرات

 والمزيد من الذكاء والمعلومات المتخصصة، والقدرة على القيام بأشياء لا يستطيع سوى القليل القيام بها، أو مجرد القدرة على التفكير بشكل خلاق والمساهمة في العمل على نطاق واسع، يمكنك زيادة دخلك أكثر مما كنت تعتقد.

فيتحدث أنتوني روبينز عن تجربته بهذا المجال، وكيف إستطاع من الثراء في عمر مبكر لسبب واحد: لقد أتقن المهارات والقدرات التي يمكن أن تعزز على الفور نوعية الحياة لأي شخص تقريبًا، وتوصل لطريقة تمكنه من نقل تلك المعلومات والمهارات إلى عدد كبير من الأشخاص في غضون فترة زمنية قليلة جدا.

5- أنفق أقل مما تربحه واستثمر الفرق

تتمثل إحدى ركائز الحرية المالية في القيام بتخصيص نسبة معينة من الدخل الخاص بك لإعادة الاستثمار، وعدم إنفاق كل ما تكسبه، المشكلة التي يواجهها أغلب الناس هي أنه ليس لديهم خطة إنفاق واضحة، للأسف أغلب الأشخاص يعيشون فوق إمكانياتهم الفعلية، وهذا يقودهم إلى تراكم الديون على المدى الطويل، أو في أفضل الأحوال لا يتمكنون من التعامل مع حالات الطوارئ والمناسبات.

6- قم بالتبرع بعُشر دخلك

من الوصايا المهمة التي يقوم بتقديمها أنتوني روبنز من لتحقيق الحرية المالية ولبناء الثروة، أن يقوم الشخص بأخذ نسبة من كل أرباحه ويتبرع بها للجمعيات الخيرية ومساعدة الآخرين، والسبب في ذلك أن التبرع بذلك الجزء من تعطي أرباحك إشارة واضحة للعقل الباطن بأن لديك ما يكفي لك، وعندما تلتزم بذلك الاعتقاد، سوف يصبح حقيقة.

فهذا هو مفهوم الصدقة والزكاة في الشريعة الإسلامية، فهي المفتاح الروحي للخير والعيش وللسعادة، وحتى إذا كنت في مكان مالي متواضع، فمن الممكن أن تتصدق ولو بالقليل، والله يجازي من يتصدق، “وما أنفقتم من شيء فهو يخلفه وهو خير الرازقين”.

سجل واحصل على استشاره ماليه مجانيه

الادخار والحرية المالية

في العادة لا ينجح مبدأ الحرية المالية دون الادخار، وكل حرية تبدأ أولا بضبط النفس، وأيضا الحرية المالية.

  • أغلب الخبراء الماليين يوصون بتوفير ما لا يقل عن 20 بالمائة من دخلك، فقد تجد هذا الأمر صعبًا، خاصة إذا كان دخلك مخفضًا.
  • ومن جهة أخرى، إذا كنت تريد الخروج من مرحلة التبعية تمامًا، فيجب عليك تقليل تكاليفك بكافة الوسائل والطرق لتوفير المزيد من المال.
  • وكلما قلت الهمة لديك وبدأت في الإستسلام، وسوف يحدث ذلك أحيانًا، في الأخير عليك أن تعلم أنك إذا استسلمت، فأنت في طريقك لمستقبل لا يطاق.
  • بجانب المبلغ الثابت للمدخرات لزيادة رأس المال الخاص بك، لابد أن تتمتع دائمًا بوصول مرن لجزء من تلك الأموال، فيمكن دائمًا أن تحدث بعض الأشياء الغير متوقعة تتطلب من اللاجئين لديك هذا المبلغ.
  • مثل الضرر الذي يلحق بشيء مهم وحيوي وضروري للحياة (مثل الغاز الكهربائي الذي يجب إصلاحه بشكل فوري)، أو مرض أحد من أفراد العائلة لديك، أو أي حدث مفاجئ غير متوقع أن يحدث.
  • بدون وجود احتياطي مالي لهذه الحالات الطارئة، فلديك مشكلة قد تأخذك إلى فخ من الديون، لذا يوصى الخبراء الماليين بالاحتفاظ بحساب توفير منفصل يمكنك من خلاله الوصول إلى أموالك، ويتم تعبئته على أساس شهري ومتسق.
  • إذا اتبعت ونفذت هذه النصائح، فسوف تتمكن من إنشاء رأس المال بشكل مستمر أو بسداد قروضك وديونك بسرعة.
  • يعد هذا مفتاحًا سريعًا وسهلاً، وليس استثناءً، ولكن لابد أن يكون هذا هو النظام الأساسي لحياتك.
  • يجب أيضًا تضمين المكافآت والاحتفالات مثل احتفالات أعياد الميلاد أو النجاح الكامل لأحد أطفالك في قاعدة 50-30-20.
  • من الممكن الحصول على الدعم والتنظيم عبر تطبيقات الهاتف الذكي، فإذا أجريت بحثًا بسيطًا في متجر التطبيقات بهاتفك، فستجد الكثير من التطبيقات التي تفيدك وتساعدك على التحكم ماليًا في نفسك، وسوف تجد كذلك تطبيقات في قاعدة 50-30-20.

سجل للحصول على المزيد من التفاصيل حول طرق الادخار وتحقيق الحرية المالية

الحرية المالية بين يديك

إذا كنت ترغب في تحقيق مبدأ الحرية المالية فهي بين يديك يمكنك تحقيقها من خلال الأتي

1- لا ديون 

ذا كنت تحصل على بعض أموالك من الديون، فيجب البحث عن وظيفة أو مصدر دخل آمن، فيجب الا تتحمل مزيدا من الدين، قم بالعمل بنفسك وقم بتسديد ديونك لتتمكن من البدء إتجاه الهدف بسجل مالي خاليا من العواقب ونظيف.

2- تبعيات منخفضة

خلال الأعوام الأولى، لن تشاهد العديد من الشعبية أو الاهتمام بمشروعك، ولكن عليك الاستمرار، إذا كان عندك أطفال أو غيرهم من أفراد الأسرة الذين يعتمدون عليك للحصول على المال فلن تكون هذه مشكلة كبيرة وما زال بإستطاعتك أن تصبح غنيا، ولكن يجب أن تكون أكثر تحفظًا، إبني عملك بدوام جزئي جنبًا لجنب مع وظيفتك الحالية، حتى تتمكن من الاستفادة من عائدات مشروعك الجديد.

3- الدخل أو المدخرات 

من الناحية الواقعية، سوف تحتاج إلى موارد للبدء في مشروعك، إذا كنت تعمل بوظيفة أو عندك مدخرات، فتستفيد من هذه المدخرات، حتى وإن قمت بتشغيل ما قمت بحفظه، فستحتاج حتما إلى بعض التكاليف، قد يتطلب الأمر سيارة أو خدمات أخرى، لذلك إذا حاولت القيام بأغلب المهمات بنفسك، فإنك تحتاج إلى بعض المال لإنفاقه على التكاليف.

4- من 5 إلى 7 أعوام

يستغرق نجاح الأعمال في المتوسط ​​7 أعوام، إذا إستطعت من بناء شيء يدوم لمدة 7 أعوام، فسوف تنجح وسوف تصبح ثريًا، إذا كنت أكثر ذكاءا، فلن تحتاج إلا إلى خمس أعوام لتحقيق النجاح، إذا واجهت مشاكل فيستغرق نجاحك 10 أعوام، لكنك بالتأكيد ستصل إلى هدفك و تصبح ثريا.

كيف تعمل قاعدة 20/30/50؟

هذه القاعدة تم اشتقاقها من مبدأ باريتو، فتهدف لتحقيق قدرا هائلا من الادخار حتى مع الدخل المنخفض و بجهد ضئيل.

وهذه القاعدة تقوم بتوفير نجاحًا سريعًا مما يحفزك على الانضباط.

وفقًا لهذه القاعدة، عليك تقسيم دخلك إلى ثلاث نسب:

  • 50٪ أو نصف من دخلك للمصاريف الثابتة مثل إيجار المنزل وفواتير الكهرباء والغاز .. وما إلى ذلك.
  • 30٪ من دخلك مخصص لتقوم بتلبية احتياجاتك ورغباتك الشخصية.
  • 20٪ هو المبلغ الذي تدخره كل شهر لتدخره.

بهذه الطريقة، سوف تزيد من رأس المال الخاص بك  بكل سهولة نسبيًا بعد فترة قصيرة من الوقت وستحصل أيضًا على رؤية أفضل لمصاريفك وتكاليفك ووعيًا أكبر من ذي قبل

الأسئلة الشائعة حول الحرية المالية:

كيف يمكنني الحصول على الحرية المالية ؟

بـ خطوات بسيطة لتحقيق الحرية المالية يمكنك الوصول لهدفك بسهولة من خلال الآتي:
1- الموثوقية الكاملة
2- الاستقلال (المرحلة الأولية)
3- الاستقلال المالي
4- الضمان المالي
5- الخطوة الأولى لخلق الثروة
6- الحرية المالية قصيرة المدى.
7- الحرية المالية المطلقة.
تواصل معنا لكي تعرف المزيد واحصل على استشاره مجانيه من مدير مالي.

كيف أصبح ثريا؟

1- التفكير على المدى الطويل.
2- خفض تكاليفك.
3- لا تقوم بترك أموالك للصدفة.
4- قم باستثمار الأموال.
5- الإستثمار في النفس.
6- إنشاء عدة أعمدة.
7- لا تكون قنوعا
8- إفعل بشكل مستمر ودائم الضروريات.
9- إجعل عملك 120%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *