اكتشف هل العملات الرقمية هي السلاح السري لروسيا

العملات الرقمية هي السلاح السري لروسيا

ربط البعض الزيادة في العملات الرقمية بالعقوبات الاوروبية والأمريكية التي تم فرضها على روسيا، حيث أطلق الحلفاء لدولة أوكرانيا سلسلة من العقوبات الاقتصادية على البنك المركزي الروسي والبنوك الروسية وكذلك على التحويلات المالية، وخلال هذا الوقت ارتفع سوق العملات الرقمية إلى أكثر من 200 مليار دولار بين عشية وضحاها متجاوزا 1.9 تريليون دولار، بما يتوافق مع زيادة كبيرة في حجم التداول الخاص بتلك العملات، وكان هذا الأمر هو الذي جعل العديد من الاشخاص يقولون ان العملات الرقمية هي السلاح السري الروسي.

موقف روسيا من العملات الرقمية

في الأيام القليلة الماضية قبل الغزو الروسي لأوكرانيا كان الموقف تجاه العملات الرقمية في وسط روسيا واضحاً من كل الجهات، حيث حاولت روسيا  حظر العملة من أجل تعزيز وجودها في البلاد، وقد جاء التغيير في موقف البنك المركزي الروسي بشأن العملات الرقمية بتوجيه مباشر من الرئيس الروسي بوتين الذي دعا إلى اعتماد العملات الرقمية واستخراج واستخدام الإمكانات التكنولوجية للبلاد.

وقبل أيام قليلة من هذا الاعتماد حظر البنك المركزي الروسي استثمار أموال العملات الرقمية، كان قد خطط للموافقة على قانون يحظر المعاملات ومعاملات العملات المشفرة تماماً، وبسبب هذا التغيير الحادث في موقف روسيا من العملات الرقمية ارتفعت قيمة العملات الرقمية كلها ارتفاع كبير يصل الي حد الجنون خصوصاً انها قد عانت من انخفاض كبير في بداية اندلاع تلك الأزمة.

تعرف على تحليل العملات الرقميه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.