أسواق الأسهم الآسيوية تباينت وسط توترات جديدة في كوريا

أسواق الأسهم الآسيوية تباينت وسط توترات جديدة في كوريا

شهدت أسواق الأسهم الآسيوية تغييرات طفيفة خلال الجلسة الأخيرة من الأسبوع حيث لاحظ المستثمرون النتائج المحتملة لقمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ (APEC) هذا العام، حيث اجتمع قادة العالم لمناقشة التغلب على التحديات الاقتصادية.

ومع ذلك، تعطلت اجتماعات يوم الجمعة بسبب اختبار بيونغ يانغ الأخير لصاروخ باليستي عابر للقارات (ICBM) في اتجاه البحر الشرقي الذي يقسم شبه الجزيرة الكورية عن اليابان.

تم تداول مؤشر كوسبي المركب في كوريا الجنوبية دون تغيير في نهاية جلسته. حقق مؤشر S & P/ASX 200 الأسترالي مكاسب فقط، حيث ارتفع بنسبة 0.23٪ عند إغلاقه.

في غضون ذلك، أظهرت أحدث البيانات أن معدل التضخم السنوي في اليابان قفز إلى ما قبل التقديرات ليصل إلى مستوى قياسي بلغ 3.7٪ الشهر الماضي. انخفض مؤشر نيكاي 225 بنسبة 0.11٪ عند جرس الإغلاق، مع خسارة الدولار بنسبة 0.17٪ مقابل الين للبيع مقابل 139.9525 في الساعة 7:37 صباحًا بتوقيت وسط أوروبا.

في غضون ذلك، واصلت الصين تسجيل عدد قياسي من حالات الإصابة بفيروس كورونا في العديد من المراكز الرئيسية، مما أثار مخاوف جديدة من الإغلاق بسبب سياسة بكين الصارمة بشأن عدم وجود كوفيد.

انخفض مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.21٪ واستقر مؤشر Shenzhen المركب في الساعة 7:24 صباحًا بتوقيت وسط أوروبا، بينما انخفض مؤشر Hang Seng في هونغ كونغ بنسبة 0.46٪ في الساعة 7:41 صباحًا بتوقيت وسط أوروبا.

 

اكتشف: هل التداول مربح وهل تداول الاسهم والعملات مربح وإلى أي درجة!

مقالات متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.