كيف ابدا تداول الاسهم بخطوة للمبتدئين | كيف ابدا في الاسهم

كيف ابدا تداول الاسهم؟ سؤال يطرحه العديد من الأشخاص الذي يريدون دخول سوق التداول، فكما نعرف هناك فرص كبيرة في سوق الأسهم لكل متداول، وحتى يتم الإختيار بين العديد من الطرق الذي يجب عليك التوجه لها وبدأ تعلمها وهذا يرجع إلى حسب الخبرة الخاصة بك، حيث إن هناك طرق للبدء في التداول والاستثمار و تداول العقود مقابل الفروقات، والأهم أن المتداول يكون لديه دراية كافية بكيفية تأثير تلك العوامل قبل أن يبدأ في التداول ومنهجية على الأرباح والخسائر التي تم تحقيقها.

ما هو سوق الأسهم

سوق الأسهم حتى يتم البدء في التعلم في التداول للأسهم للمبتدئين، وهنا يجب أن يكون هناك دراية بما هي الأسهم وسوق البورصة بما يحتويه.

  • البورصة: وهي سوق مالى كبير لديه مجموعة كبيرة من الشركات التي تم إدراجها في سوق المال، حيث إن البورصة يتم من خلالها إصدار وشراء وبيع الأسهم التي تم تداولها.
  • الأسهم: وهي تمثل الملكية أو تعتبر أصل من أصول الملكية، فهي تتيح للسهم ولمالكه أن يستفيد من أصول الشركة وأيضا من أرباح الشركة وهذا على حسب القيمة الأصلية للسهم التي يمتلكها، حيث إن التداول للأسهم يتم في البورصات.

ومن ناحية أخرى أن السوق المالى يعتبر مركز من المراكز الحيوية للكثير من الدول، حيث إن له دور كبير في عملية التنمية، وأيضا تستطيع الشركات تمويل النشاط الخاص بها أفضل من عملية الاقتراض. ومن الجدير بالذكر أن هناك الكثير من المنصات الخاصة بالتداول من خلال الإنترنت التي لها دراية كافية بالوصول إلى البورصات العالمية، من أى مكان في العالم حتى يتم الاستثمار في الشركات الكبرى العالمية.

كيف تتم  عملية الإحتراف فى التداول للأسهم للمبتدئين

تتم عملية الإحتراف في التداول للأسهم للمبتدئين بالخطوات التالية:

  • يجب فتح حساب للتداول ومن الممكن أن يكون التداول عن طريق وسيط مرخص وله سمعة طيبة.
  • يجب أن للمبتدئين لتعلم كيفية قراءة السوق المالي وأيضا المعرفة الكافية والتحليل الفنى وأيضا الأساسي بالسوق.
  • يجب أن يتم التعلم بأساسيات التحليل.
  • أن يكون هناك رؤية  كافية وأيضا بناء إستراتيجية تداول مثالية.
  • معرفة كيفية التطبيق على حسابات التداول التجريبية.

للحصول على مزيد من التفاصيل

احصل على مزيد من المعلومات واستشاره مجانية من مدير مالي
Loading Recaptcha...

كيف أبدأ في تداول الأسهم

هناك خطوات لإتمام عملية تداول الأسهم بإحتراف وخاصة للمبتدئين وهى تتم كالآتي:

  • يجب فتح حساب للتداول من خلال وسيط على أن يكون ذلك الوسيط مرخص وموثوق به.
  • يجب متابعة السوق المالى ومعرفة ما يدور به من تحليلات فنية وخلافه.
  • يجب أن يكون هناك معرفة بالسوق وتحليلات السوق.
  • يمكن بناء وعمل إستراتيجية تداول جيده.
  • يجب تتزيل تطبيق التداول الخاص بالمنصة ويتم التداول على حساب تجريبي.

1- فتح حساب التداول

يجب أن يكون من خلال وسيط معتمد وله سمعة جيدة ومرخص وهذه تعتبر أول خطوة في عملية الاستثمار الناجحة وأيضا يجب أن يكون هناك حساب تداول مع الوسطاء المعتمدين و المرخصين كما أن يجب أن الاعتماد على جهاز كمبيوتر أو لاب توب أو من الموبايل.

2- تعلم قراءة السوق المالى

على أي متداول يريد أن يستثمر في سوق الأوراق المالية يجب أن يحتاج إلى أن يصل إلى أفضل الطرق الصحيحة للتداول في الأسهم وهنا يجب متابعة كل ما هو جديد فى سوق الأسهم والبورصة ومتابعة أخباره أول بأول حتى تتم عملية الإستثمار والتداول بنجاح.

3- تعلم أساسيات التحليل الفني

وذلك من الأشياء الهامة التي يجب على المتداول مراعاتها والوصول إلى أفضل الطرق للتداول ودراسة التحليل الفني والإطلاع على مخططات الأسعار التي تخص الشركات التي يريد الاستثمار لديها ودراستها بشكل جيد حتي يستطيع تحقيق أرباح جيدة.

4- العمل على بناء إستراتيجية للتداول المثالى

وهى تداول الأسهم وخاصة للمبتدئين ويتم هذا من خلال طرق ومناهج مدروسة لتحقيق وبناء إستراتيجية مناسبة للتداول بالأسهم حتى يتم الوصول إلى الهدف المطلوب تحقيقه في سوق الاسهم ومن أمثلتها: الوسائط التعليمية والوسائط المرئية والمواد المقروءة والمقالات والكتب الإلكترونية، والفعاليات والندوات والمحاضرات التي يقيمها كبار خبراء البورصة بشكل دائم.

5- تعلم التداول عبر الحسابات التجريبية

هنا يجب استخدام حسابات التداول التجريبية وهناك منصات عدبدة مختصة بالتداول وهي معتمدة ومرخصة وتقدم خدمات للحساب التجريبي الذي يجب عليك التداول به.

أفضل شركات تداول الأسهم عبر الإنترنت

من أهم وأبرز شركات التداول للأسهم عن طريق الإنترنت، حيث أنه فى السنوات الأخيرة وبعد إنتشار الإنترنت، كان هناك ظهور لشركات متخصصة في عملية تداول الأسهم عن طريق الإنترنت والتي لها سمعة طيبة ومرخصة ولديها الأمانة في التعامل ومتابعة المتداولين، وهذا إذا كان للمبتدئين رغبة في الإستثمار في تداول الأسهم، وفي هذه الحالة يكون هناك إحتياج الي وسيط يتمتع بالثقة والأمانة وأيضا أن تكون خاضعة لهيئات رقابية على مستوى العالم.

 

الشركهمكاتبهيئة الرقابهالحد الادنىعروض الشركة
دبيSysec10$عروض الشركه
دبيDIFC50$عروض الشركه
ابوظبيADGM100$عروض الشركه
دبيDIFC1000$عروض البنك
فانتاجدبيFSC50$عروض الشركه

إبدأ بمبلغ صغير في الاستثمار بالأسهم

الكثير من المستثمرين المحترفين كانت لديهم رؤية في الاستثمار بالمبالغ الصغيرة في سوق التداول حيث أنهم بدأوا بمبالغ مالية صغيرة وأستطاعوا بذلك أن يصبحوا أغنياء في وقت قصير وتحقيق مبالغ مالية ضخمة من خلال تداول الأسهم ومتابعة سوق البورصة. وبما أنه هناك منصات للتداول عبر الإنترنت تقدم العديد من المزايا وأهمها قدرة المستثمر على الدخول في عالم التداول للأسهم بأي مبلغ يمتلكه، وهنا يمكن أن يتم الدخول بمبلغ في البداية يبدأ من 50$ دولار حتى 500$ دولار أمريكي وتداول الأسهم لم يكن مقصورا على أحد بل أنه أصبح لدي العديد من الأشخاص وزيادة معدلات الإقبال على التداول الرقمي خلال الفترة الماضية وخاصة تداول الأسهم وتداول العملات الرقمية.

ما هى أفضل طريقة للتداول في الأسهم للمبتدئين

هناك طرق كثيرة للتداول في الأسهم للمبتدئين، وهنا يوجد طريقتين يمكن أن يتم استخدامها في الاستثمار طويل الأمد أو بالمضاربة بشكل يومي.

1- الاستثمار طويل الأجل

وهو يعتمد على الاحتفاظ بالأسهم الخاصة بالشركة لفترات زمنية طويلة، والهدف من هذا هو زيادة قيمة الأسهم أو الحصول على توزيعات الأرباح في نهاية كل عام.

2- المضاربة في البورصة

وهو يعتبر من أهم أحد أسباب الاستثمار التي تعتمد على الأرباح وتتم في فترات زمنية قصيرة، عن طريق البيع والشراء بشكل مستمر ويومي من خلال متابعة سوق الاسهم ومعدلا الأرتفاع والأنخفاض للاسهم وأستغلال الفرص الاستثمارية بشكل صحيح. إضافة إلى أن الاستثمار طويل الأمد يعتبر مستقر ولدية عوامل أمان كبيرة، وهو عكس المضاربة حيث أنه يحتوى على مخاطرة وهذا يرجع إلي المستثمر عندما يختار إستراتيجية مناسبة للتداول، وعلى ذلك يجب اختيار الطريقة المناسبة للتداول.

تداول الأسهم بشكل صحيح بعيدا عن المخاطر

حتى تتم عملية التداول بشكل صحيح دون المخاطر هناك طرق يتم عملها وهي:

1- اختيار الوسيط بحذر وعناية

يتم اليوم التداول في سوق الأسهم أو البورصة عن طريق شركات وساطة مالية مرخصة عبر الإنترنت وهذا له دور قوي وفعال في تسهيل عملية البيع والشراء وتتم في الوقت المناسب. 

  • والخطوة الأولي تتم فى إختيار الوسيط المناسب وهى من أهم الخطوات للاستثمار واختيار الشركات المناسبة لهذا.
  • وهنا يجب عدم التراخى فى إختيار وسيط مناسب موثوق به ومضمون وله تراخيص معروفة، من الجهات الرقابية وأن يكون حاصل علي شهادات مضمونة ومحقق أرباح.

2- اختيار إستراتيجية التداول المناسبة

سوق الأسهم يعتمد كلى وجزئي على أهم شيء وهو المعلومات الكافية عن الشركات والأسهم وتاريخ تلك الشركات والتحليل الفني للأسهم وللشركات. وهنا يمكن أن يتم اختيار إستراتيجية للتداول ويجب اختيار الاستراتيجيات الذي تستطيع من خلالها تحقيق الأرباح دون الوقوع في الخسارة وأيضا اختيار إستراتيجية التداول الخاصة بالمستثمر.

3- الحرص على عدم خسارة المال

يجب السعى نحو الإستثمار في البورصة حتى يتم تحقيق الأرباح وكسب المال، وأيضا تجنب الخسارة. ويتم تجنب الخسارة في البورصة بعد اتخاذ قرارات لتجنب تعرض الحساب الخاص بالاستثمار للخسارة وهذا لإن السوق متقلب علما بأنه عندما يكون هناك أموال كثيرة يكون الربح وفير وهذا لتجنب الخسارة.

4- عدم تفويت الفرص

إذا كان هناك فرص للربح والاستثمار وعدم الخسارة للمال، هنا يمكن أن يتم الاستثمار بشكل جيد ولا يجب تفويت الفرصه واستغلالها جيداً وبهذا يرتفع السعر. وخبراء الاستثمار يوصون بأن لا يجب شراء الأسهم لمجرد أن عليها تهافت أو إقبال الآخرين عليها وهنا يمكن الاعتماد على الإستراتيجية انتظارا للفرص السانحة وعدم تفويتها حتى تحقق أرباح طائلة.

5- لتحقيق الاستثمار التحلي بالموضوعية

هناك نصائح كثيرة من قبل المستثمرين وهى التحلي بالموضوعية، بعيدا عن مخاطر الخسارة، والتفكير وهنا يجب أن يتم التحقق من الدراسات ووضع الإستراتيجيات الخاضعة لتحليل الخبراء في السوق وهذا يتم قبل بدء عملية شراء الأسهم من شركة، وأيضا يجب معرفة دراسة الأسهم في الفترات الأخيرة لمعرفة تحقيق الربح حيث إن ارتفاع سعر السهم له تأثير فعال على شهرة وسمعة الشركة.

كيف اعرف الارباح من الاسهم

من أكثر الأسئلة الشائعة بين العديد من الأشخاص الذين يرغبون في الاستثمار في الأسهم هو كيف اعرف  الأرباح من الأسهم، فالبداية يجب معرفة أن ربحية السهم هي نتاج قسمة صافي دخل الشركة بعد أن يتم حساب الضرائب مقسوما على عدد الأسهم العادية المصدرة، والنتيجة تعطي للمستثمر مؤشرا على حصة السهم العادية من الأرباح القابلة للتوزيع، وهناك أنواع ثلاثة من مقياس ربحية السهم وهما كالتالى:

1- ربحية السهم الأساسية

هي النصيب لكل سهم عادي من صافي ربح الشركة بعد أن يتم احتساب الضرائب، وهو ناتج قسمة صافي الأرباح على متوسط ​​عدد الأسهم العادية الصادرة.

2- ربحية السهم المخففة

 على الرغم أنه أكثر تعقيدًا من سابقه ولكنه مقياس أكثر دقة للأرباح التي سوف يجنيها المستثمر، ويتم حساب ربحية السهم المخففة بنفس طريقة حساب ربحية السهم الأساسية، ولكنها تأخذ أيضًا في الاعتبار السندات والأسهم الممتازة القابلة للتحويل لأسهم عادية وأسهم خزينة.

3- ربحية السهم المعدلة

لحساب نسبة ربحية السهم المعدلة، يتم إزالة كافة الأرباح والخسائر المنسوبة للأنشطة الغير أساسية للشركة، ويتم أيضا إزالة تأثير كافة العناصر الاستثنائية التي لها تأثير على الأداء المالي للشركة أثناء مدة قيد الفحص. 

هل تحتاج لمساعدة لتبدأ عملية تداول الأسهم؟

عندما تريد تداول الأسهم، فأنت بحاجة ماسة إلى مساعدة للدخول في عالم التداول للأسهم، وهنا يجب أن يكون ذلك الأمر تابع لشركة مرخصة ولها سمعة طيبة ومضمونة وآمنة حتى تتم عملية التداول بنجاح وسهولة دون قلق ويتم البحث عن تلك الشركة التي بها تلك المواصفات حتى يتحقق الربح.

تواصل معنا عبر الواتس اب

واحصل على استشارة مجانية من مدير مالي

image

  الأسئلة الشائعة الخاصة بمقالة كيف ابدا تداول الاسهم

ما هو تداول الأسهم؟

تداول الأسهم يعتبر شراء أسهم من شركة ثم بيع تلك الأسهم فيما بعد حتى يتم تحقيق الربح المطلوب، بينما تنمو بعض الأصول ولكن ببطء وسعر الأصول الأخرى يخضع لتقلبات كبيرة خلال اليوم نفسه وهذا يحقق للمتداول ربحا من بين فرق السعر أثناء الإفتتاح والإغلاق. تواصل معنا لكي تعرف المزيد واحصل على استشاره مجانيه من مدير مالي.

أين يتم تداول الأسهم؟

يتم تداول الأسهم فى البورصات وفي سوق الفوركس أيضا، ولكنه لا يمكن أن يتم الوصول الى الأوراق المالية إلا من خلال شركة أو عن طريق وكيل وساطة. حيث أنه يمكن للفرد شراء وبيع الأوراق المالية في البورصة، أثناء تأدية العمل وأيضا يتم التداول للأسهم على مدار اليوم 24 ساعة من كل أسبوع.

نحن هنا لمساعدتك