تتحمل أكبر اقتصادات العالم ديونآ بقيمة 13 تريليون دولار

المؤشرات العالمية

يبدو ان الإنباء التي تم ذكرها من قبل “بلومبرج” توحي عن ديون مستحقة قياسية تتحملها أكبر اقتصادات العالم بقيمة 13 تريليون دولار.

قامت “بلومبرج” بجمع بيانات واوضحت ان البيانات توحي ان الحكومات تحتاج الى زيادة ديونها بنحو 51% خلال العام الحالي مقارنة مع 2020 بسبب الوباء.

يحاول صانعو السياسات التغلب على التحديات لإنقاذ الاقتصاد خلال فترة الوباء لخفض تكاليف الإقراض، وتستمر الحاجة لإصدار سندات في ظل ارتفاع إصابات فيروس “كورونا” وتداعياته التي يُلحقها بالاقتصاد العالمي.

الولايات المتحدة هي أكبر الاقتصادات حاجة لإعادة التمويل، إذ تبلغ قيمة الديون المستحقة لديها 7.7 تريليون دولار، تلتها اليابان بقيمة 2.9 تريليون دولار، ومن المتوقع ارتفاع الديون الصينية إلى 577 مليار دولار خلال العام المالي الحالي مقارنة مع العام السابق له البالغ 345 مليار دولار.

وعلى مستوى أوروبا، تمتلك إيطاليا أكبر حجم من الديون بقيمة 433 مليار دولار، وتلتها فرنسا بقيمة 348 مليار دولار، فيما ارتفعت الديون الألمانية المستحقة إلى 325 مليار دولار مقابل 201 مليار دولار خلال العام المالي الماضي.

افتح حساب تداول حقيقي وتمتع بأروع الخدمات